Sign In
21 سبتمبر 2018, الساعة 03:07 م
920000425

 المدينة الصناعية الثانية بالدمام تحتضن 1048مصنعا محليا وعالميا

26 فبراير 2018

تأسست المدينة الصناعية الثانية بالدمام الواقعة على طريق (الظهران-الأحساء)، عام 1398هـ/1978م، على مساحة إجمالية بلغت (25.5) مليون م2، تم تطويرها بالكامل، لتلبية الطلب المتزايد على الأراضي الصناعية، وتعزيز النمو الاقتصادي والصناعي بالمنطقة، وتُعتبر المدينة إحدى المدن الصناعية الحديثة المتكاملة، التي تحظى باهتمام كبير من قبل المستثمرين، لمميزاتها العديدة، حيث تتميز بقربها من ميناء الملك عبد العزيز، وبقربها من مناطق توفر المواد الأولية ومشتقات البترول، إضافة إلى توفر جميع الخدمات الضرورية فيها، والتي تشمل المجمعات السكنية والمراكز التجارية المجهزة بكافة المرافق الخدمية والأساسية.

 

وقد وفرت "مدن" للمستثمرين ورجال الأعمال في المدينة الصناعية الثانية بيئة استثمارية جاذبة بخدمات ومرافق متكاملة تساند الصناعيين للتميز والإبداع، حيث شهدت المدينة العديد من مشروعات التطوير والتأهيل، منها: مشروع تأهيل البنية التحتية، وتنفيذ الطريق الرابط على مرحلتين، وإنشاء محطة تحويل كهربائي، وإنشاء خطوط نقل كهرباء أرضية.

 

وتضم المدينة الصناعية الثانية بالدمام حالياً نحو (1,048) مصنعاً محليًا وعالميًا ما بين منتجٍ وقائمٍ وتحت الإنشاء والتأسيس، منها: (مصنع شركة أيسوزو العالمية، شركة الصناعات الحديثة "تايد"، مصنع شركة منتجات التنظيف الأهلية "كلوركس"، شركة وُود قروب، مصنع برشركنترول الشرق الأوسط، مصنع شركة جون كرين، مصنع شركة ليزما بايب، ومصنع صمامات آبار النفط لجنرال اليكتريك، مصنع الشركة السعودية للمأكولات الخفيفة "بيبسيكو"، ومصنع شركة سيمنس المحدودة لتصنيع وتجميع توربينات الغاز، ومصنع شركة "ميدال" للكابلات السعودية العربية المحدودة، لتصنيع أسلاك الألمنيوم وأسلاك الكهرباء، ومصنع مجموعة الأنظمة الصناعية لإنتاج مجموعة من المواد والأجهزة الكهربائية، وغيرها الكثير.

 

وتضم قائمة الصناعات القائمة حالياً والمستهدفة مستقبلاً العديد من الصناعات الواعدة التي تسهم في تحقيق استراتيجية "مدن" وتسهم بشكل فاعل في تحقيق رؤية المملكة 2030، مثل: (صناعة المعادن اللافلزية ومواد البناء-المواد الكيميائية ومنتجاتها-صناعة منتجات المطاط والبلاستيك-صناعة المنتجات الغذائية والمشروبات-صناعة الخشب والأثاث-الملابس والمنسوجات والجلود-الطباعة والنشر-الصناعات الطبية-الورق ومنتجاته).

 

ويتميز الاستثمار في المدينة الصناعية الثانية بالدمام بالعديد من الحوافز، مثل استئجار الأراضي الصناعية لمدد طويلة، وإمكانية الحصول على تسهيلات مالية وقروض حكومية تصل إلى 50%، وإعفاء جمركي للآلات والمعدات والمواد الخام الداخلة في الصناعة، هذا بجانب السرعة في اكمال الإجراءات وتسلم الأرض خلال فترة وجيزة من تاريخ تقديم الطلب إلكترونياً عبر موقع "مدن".

 

وتضم المدينة الصناعية الثانية بالدمام "بحيرة" مدن"، التي تُعد أكبر بحيرة صناعية في المملكة، حيث تبلغ مساحتها (210) ألف م2 من جملة المساحة الإجمالية المحددة للمشروع والتي تبلغ (400) ألف م2، وقد تمت معالجة بركة المياه الراكدة التي كانت تمثَّـل مشكلة بيئية، وتحويلها إلى بحيرة لتدوير المياه ومعالجتها واعادة استخدامها في العمليات الصناعية، ما قاد لأن تصبح المنطقة أحد أهم الخيارات جاذبيةً، ووجهة ترويحية مفضلة لأهالي المنطقة الشرقية والزوار من منطقة الخليج، نتيجة تحوًّل البحيرة لمحضنٍ بيئيٍ جاذب للحياة الفطرية، تتشكل من تواجد الكثير من أنواع الطيور كالبط والأوز، ما يمنح محيط البحيرة توازناً حيوياً مثيراً للاهتمام.


آخر تحديث 26 فبراير 2018 01:07 ص